الثلاثاء , 23 يناير 2018
الرئيسية » اخبار » الأنبا مكسيموس :- محاكمة مرسي والإخوان هي عنوان الحقيقة ، وأصوات المصالحة تعبر عن القوي العالمية ، والتي لا يعنيها الشعب المصري ، ليس لدينا خيار في مواجهة التنظيم الدولي للإخوان ، ولا بد من ترشيح السيسي رئيسا لمصر ، هو شخصية صاحبة خبرة وهادئ مصر لم تشهد طوال تاريخها الحديث شخصية بمواصفات هذا الرجل .

الأنبا مكسيموس :- محاكمة مرسي والإخوان هي عنوان الحقيقة ، وأصوات المصالحة تعبر عن القوي العالمية ، والتي لا يعنيها الشعب المصري ، ليس لدينا خيار في مواجهة التنظيم الدولي للإخوان ، ولا بد من ترشيح السيسي رئيسا لمصر ، هو شخصية صاحبة خبرة وهادئ مصر لم تشهد طوال تاريخها الحديث شخصية بمواصفات هذا الرجل .

 logo_1282117829

أعرب نيافة الأنبا مكسيموس خلال حديثه الأسبوعي  إلي قناة الراعي الصالح الفضائية في برنامج ” أحداث وآراء ” إلي أن محاكمة مرسي ستكون هي عنوان الحقيقة ، ووضع الأمور في نصابها الحقيقي ، وأن الشفافية في هذه المحاكمة ستكون كاشفة لأمور كثيرة ، وعلينا أن نعرف أن الأصوات التي علت في الداخل ، وتطالب بمصالحة مع جماعة الإخوان ، هي أصوات تعبر عن مصالح القوي العالمية ، والتي لا يعنيها من قريب أو بعيد مصالح الشعب المصري ، وأضاف بأن التنظيم الدولي بدأ الحرب علي الشعب المصري وجيشه ، وليس لدينا خيار في مواجهة التنظيم الدولي للإخوان ، وعن الدعوات التي تطالب باختيار الفريق أول عبد الفتاح السيسي رئيسا لمصر ، قال أن الوضع الراهن يستوجب قيادة البلاد بشخصية عسكرية بحجم هذا الرجل ، فهو شخصية صاحبة خبرة وهادئ ، وقال أن مصر لم تشهد طوال تاريخها الحديث شخصية بمواصفات هذا الرجل ، والذي لم تتسبب تصريحاته في إثارة غضب أي أحد سواء كان في الداخل أو الخارج .

 

تعليقات

تعليقات

شاهد أيضاً

تصاعد حرب التأشيرات بين أمريكا وتركيا .

تصاعدت حدة الصراع بين أمريكا وتركيا علي منح التأشيرات لمواطني الدولتين ، وذلك علي خلفيه ...